تخوفات دولية من قطع روسيا للانترنت في العالم
28/10/2015 [ 09:36 ]
تاريخ اضافة الخبر:

موسكو / وكالات / توقع مسؤولون أمريكيون احتمال أن تقطع روسيا الانترنت في العالم بسبب وجود غواصتها وسفنها قرب كابلات موجودة في قاع البحر، والمخصصة لنقل أغلب الاتصالات.

حيث ذكرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، أنه، حتى اللحظة، لا يوجد دليل على قطع الكابلات، وتعكس هذه المخاوف قلقاً متزايداً بين مسؤولي الولايات المتحدة والحلفاء من تزايد النشاط العسكري الروسي حول العالم.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولي استخبارات قولهم إنهم "رصدوا تزايد النشاط الروسي على نحو كبير على امتداد الطرق المعروفة لهذه الكابلات، من بحر الشمال إلى شمال شرقي آسيا والمياه القريبة من الولايات المتحدة".

وقال الناطق باسم البحرية الأميركية الكوماندوز وليام ماركس إن "السماع عن عبث أي دولة بكابلات الاتصالات سيكون أمراً مثيراً للقلق، ولكن بسبب الطبيعة السرية لعمليات الغواصات لا نناقش أموراً محددة".

وتابعت الولايات المتحدة خلال الشهر الماضي، عن كثب سفينة التجسس الروسية «يانتار» المزودة بغواصات صغيرة ذاتية الدفع، والتي أبحرت قبالة الساحل الشرقي للولايات المتحدة في اتجاه كوبا حيث يوجد كابل قرب قاعدة "غوانتانامو" البحرية الأميركية.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولي البحرية قولهم إن "هذه السفينة والغواصات الصغيرة كانت قادرة على قطع الكابلات على عمق كيلومترات تحت البحر".

وأضافت أنه "على رغم حوادث القطع التي كثيراً من تقع للكابلات نتيجة حركة مراسي السفن أو الكوارث الطبيعية، والتي يجري إصلاحها بسرعة، يشعر مسؤولو البنتاغون بالقلق من أن الروس يبحثون عن نقاط ضعف في أعماق أكبر بكثير يصعب فيها تحديد أماكن قطع الكابلات أو إصلاحها".

المصدر : وكالات 

التعليقات
لا يوجد تعليقات
شارك برأيك
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*